CAA

إجراءات التعامل مع حالات انتشار الأمراض المعدية عبر النقل الجوي

25 February 2020
إجراءات التعامل مع حالات انتشار الأمراض المعدية عبر النقل الجوي

من خلال متابعة ما يتداول بشأن تعليق رحلات الطيران بين مطارات السلطنة والدول التي تتلقى الهيئة تقييم بشأنها من وزارة الصحة لتجنب السفر إليها في الوقت الحالي، تؤكد الهيئة العامة للطيران المدني استمرار العمل بالتدابير الاحترازية المطبقة في مطارات السلطنة للتعامل مع الوضع الصحي الناجم عن فيروس كورونا (COVID19) والمتخذة بالتنسيق مع الجهات المختصة وفق أطر العمل المعتمدة من المنظمات الدولية.

وفي هذا الشأن، تنوّه الهيئة بأن قرار التعليق المؤقت للرحلات الى الدول التي تُحدد يتم بناء على التقييم المذكور وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة وفقاً لاختصاصاتها.

وإذ تمارس الهيئة دورها الرقابي على جاهزية والتزام مشغلي المطارات وشركات الطيران العاملة فيه وامتثالها لمتطلبات الصحة العامة والمتطلبات التي تصدر عن وزارة الصحة ، فقد باشرت الهيئة بإصدار تعليماتها  إلى مشغلي المطارات والمشغلين الجويين منذ الوهلة الأولى بما يعمل على الحد من انتقال العدوى إلى السلطنة.

وفي جانب مراعاة ما قد يترتب نتيجة لهذه الإجراءات من أثر على المسافرين، أصدرت الهيئة العامة للطيران المدني بتاريخ 24 فبراير 2020م التعميم رقم (1/2020م) يُلزم شركات الطيران أن تتعاون مع المسافرين فيما يتعلق بحجوزاتهم المؤكدة للدول التي حددتها وزارة الصحة في بيانها رقم (6) الصادر بتاريخ 22 فبراير 2020م، وتدعو الهيئة المسافرين على الرحلات الجوية الى الدول التي جرى تعليق الرحلات بين السلطنة وبينها التحقق من وضع رحلاتهم مع شركات الطيران للحصول على التحديثات الواجب اتباعها، كما تتخذ الهيئة التسهيلات المناسبة وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتسهيل عودة المواطنين والمقيمين من الدول التي يشملها قرار تعليق الرحلات المؤقت.

 

                                                                                     حفظ الله عُمان ومن عليها، والله وليّ التوفيق..


قيم المحتوى